تساقط الشعر

كيفية التعامل مع تساقط الشعر عند النساء

فِطرة النساء الطبيعية أنهن تتفاخرن بشعروهن حتى وإن كان دون مستوى الجمال ، فتعمل المرأة جاهدة ليكون شعرها تاجاً رائعاً على رأسها .

ولكن الحفاظ على الشعر السليم دون أن يتأثر بالعوامل البيئية والصحية والنفسية هذا أمن الأمور الصعبة وأحياناً يكون من الأمور المرهقة كثيراً لدى كل امرأة وفتاة ..

بالنسبة لتساقط الشعر عند المرأة فى الصغر أو منذ مرحلة البلوغ .. يكون الشعر معرض لمخاطر يمكن أن تؤثر تأثيراً بالغاً فى حياة المرأة وثقتها بنفسها ..

فى كل مكان فى العالم وفى كل المجتمعات يمثل الشعر جزءً هاماً للجنسين ونظرة الناس لبعضهم البعض دون عمد .. وبالنسبة للنساء يكون من العار الذى يلحق بها أن تصاب بتساقط الشعر الذى يؤدى إلى الصلع .. وهنا تقع المرأة فريسة للمحن النفسية والعاطفية بل والإجتماعية ..  

ومن النساء من تنعزل إجتماعياً بسبب الأضرار التى تلحق بشعرها ولم تجد له أى علاج يحسن مما أصيبت به .

أشهر نوع لتساقط الشعر عند الأطباء هو الثعلبة ، وهو مرض شائع ونسبة الإصابة فى النساء تقدر بحوالى 50 % وإذا كانت المرأى تجاوزت الـ 60 عاماً فتصل المشكلة إلى حد الصلع .. وصلع النساء يعد الأكثر شيوعاً بعد تساقط الشعر الشديد وفى الغالب يكون المرض وراثى ..

أنواع مختلفة من تساقط الشعر

هناك الكثير جداً من الأنواع المختلفة لتساقط الشعر ، وعلى سبيل المثال يكون الشعر مترقق ( خفيف ) أو ربما يصل الأمر إلى فقدان شعر كامل .. ويمكن أن يحدث تدريجياً أو مفاجئاً ، كما أنه يصيب جميع الأعمار مثل كبار السن والشباب من الجنسين ، وكما أوضحت يكون السبب الغالب وراثى أو من كثرة الضغوط الشديدة ولكنه هذه الحالات تعتبر أمراض طبية ولها علاج .  

يكون أيضاً فقدان الشعر ( تساقط الشعر ) هو أحد الآثار الجانبية المعروفة التى يسببها العلاج الكيميائى ، وحوالى 50 % من النساء أيضاً تفقد المزيد من الشعر بنسب كبيرة أكثر من النسب المقدرة لكل إصابة وحسب فترات العلاج ، ومعروف أن الحمل والولادة والرضاعة الطبيعية من الأسباب الأساسية لتساقط الشعر ..

علاج تساقط الشعر :

تقول إحدى النساء التى كانت تعانى من فقدان ( تساقط ) الشعر وأصبحت من المعالجين لهذا المرض .. تقول يمكن بكل بساطة معرفة الأسباب المعنوية والمادية التى تصيب الشعر ويمكن الحصول على العلاج بكل بساطة .. وتكون مرحلة الوصول إلى أسباب تساقط الشعر تختصر الوقت والجهد والمال وسرعة العلاجات المتاحة والشفاء السريع أيضاً .

يوجد علاج أثبت نجاحه وفعاليته لنمط الصلع عند الإناث وهو غسول الشعر الذى يحتوى على المينوكسيديل ، بعد استخدامه بانتظام ظهرت نتائجه وتحسينات جديدة تطرأ على الشعر الأماكن المصابة ، كما توجد حالات نسبة الصلع لديها قلت كثيراً ولكن ببطء ، وحالات أخرى من المريضات إنتهى الصلع تماماً بالفعل ، ويساعد المينوكسيديل على جعل الشعر الرقيق ( الخفيف ) أكثر سمكاً ، هذا بعد استخدامه بانتظام .. ولكن وجدت حالات مرضية تقدر نسبتها بحوالى 25 % ظهر لديهن نمو شعر أثناء إستخدام العلاج .

وللحصول على أفضل نتائج للمصابين بمشاكل الشعر التى قد يطول زمن علاجها أنصح بالذهاب إلى طبيب الأمراض الجلدية والإتصال به للمتابعة باستمرار دون إهمال ، وللمشورة أيضاً قبل البدء فى العلاج أو الإنتهاء منه ، وإذا كان دواءً لمرض الثعلبة لابد التعامل مع المرض بصبر حتى يزول تماماً مع الإلتزام بمتابعة الطبيب .

طرق التعامل مع فقدان الشعر ( تساقط الشعر )

من أساسيات التعامل معالجة الآثار النفسية السلبية التى يسببها تساقط وفقدان الشعر ، وإذا كنتِ فقدتِ شعرك لفترة معينة ولو بسيطة لابد أن تتعاملى مع أساليب الحياة اليومية بكل سهولة ، أما إذا كنتِ لا تستطيعين تحمل وتقبل ما حدث وشعرتِ بالملل من عدم كيفية التعايش مع المظهر الخاص الذى طرأ عليكِ .  

طرق للتعامل مع فقدان الشعر

ومن المهم أيضاً لمعالجة الآثار النفسية لفقدان الشعر ، إذا كنتِ قد فقدتِ شعرك ، ولو مؤقتاً ، لن تكون الحياة أسهل إذا كنت لا يمكن أن تتقبلى ما حدث نفسياً واجتماعياً ، وتعلمى كيفية التعايش مع تغيير المظهر الخاص بكِ ، فحاولى عدم النظر كثيراً فى المرآة ولابد أن يكون لديكِ قناعة عن طبيبك المعالج وفعالية الدواء وعليكِ بالصبر وتحلى بثقتك بنفسك أن ما  تمرين به فترة مرضية وسوف تمر بنتائج ناجحة إن شاء الله .

يمكن أيضاً أن تتبعى بعض النصائح التى تقوى وتعزز ثقتك بنفسك أكثر وأكثر ، مثل :

الإطلاع على بعض القصص لتتأكدى أنكِ لستِ بمفردك .. وتتابعى مشكلة إحدى المريضات التى تتشابه مع حالتك من ناحية تساقط الشعر وكيف مرت بالتجربة ، وذلك يساعد على تقوية المساعدة الذاتية بداخلك لتجاوز الأزمة .

كما يمكنك إتباع العلاج الحديث وهو باختصار إجتماع أو جلسات دورية لمريضات لنفس نوع المرض وتحكى كل واحدة مراحل إصابتها وعلاجها إلى مراحل شفائها .. فهذا العلاج الحديث يعود على المرضى بالراحة النفسية وبتبادل الخبرات .

خطوة أخرى هامة وهى البحث فى الإنترنت ومحاولة الإندماج مع شخصيات حالاتهن مثلك وتندمجى معهن وتتابعى منتدى النقاش .. لأن هذه الخطوة مفيدة وتعود عليك بتوسع دائرة معارف جديدة ولا تخلجين منهن أبداً .  

الحديث عن مناقشة تساقط الشعر مع أصدقائك والعائلة والأحباب

يفضل أن يكون فى المراحل الأولى لأن تساقط الشعر ربما يؤثر سلباً على العلاقة الزوجية بسبب حالتك النفسية .. وكونك تشاركين أقرب الناس إليكِ فذلك خيراً حتى تستطيع من تتحدثى معها بإبداء النصائح التى تؤتى ثمارها بالفعل ..

بمعنى أوضح : لا تنطوى على نفسك أبداً حتى لا تتفاقم مشكلتك وربما يكون الحل قريباً جداً منكِ وأنت لا تعلمى ..

إذا كانت حالة تساقط الشعر لديك تبدأ من 50 % ، ولا تستطيعى الظهور أمام أى أحد بسبب شكلك العام .. فالحل بسيط جداً .. إنتقى بعض القبعات الأنيقة والأوشحة الحريرية الرائعة وفى غاية الشياكة واختارى الألوان المناسبة مع لون بشرتك ومع ألوان ما ترتديه .. وتكونى بذلك عملتى نيو لوك خاص بكِ ورائع .

وأخيراً وليس آخراً .. إذا كنتِ مريضة بالثعلبة وقد يطول العلاج فاصبرى حتى تنتهى فترة العلاج تماماً وتأكدى أنها لا تعود أبداً مرة  أخرى من تلقاء نفسها بسبب أحدث التقنيات فى علاج مشاكل الشعر جميعها .. وإن كنتِ لا تستطيعين التحمل على ارتداء إيشارب أو قبعات طوال فترة العلاج .. ففى هذه الحالة يمكنك إرتداء ويدج ( باروكة ) مناسبة لملامح وجهك وتبدلى فى استخدام كل ما ذكرناه ولا تترددي في استشارة الاطباء في منتديات علاج الصلع وزراعة الشعر  ..

وسوف يكون لكِ نيو لوك خاص بكِ ومميز وجميل .. وما أسرع الأيام .. ستمر المحنة طالما أنتِ اهتميتِ ولم تتكاسلى عن العلاج .     

 

المقالة السابقة

زراعة شعر اللحية أو الذقن أحدث صيحات العمليات التجميلية

المقالة التالية

عمليات زراعة الشعر في السعودية حصان طروادة القادم

الكاتب

dr.Eslam

dr.Eslam

لا يوجد تعليقات

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *